الرئيس السيسى يجتمع بوزير الصناعة ويؤكد أهمية مواصلة ترشيد الواردات وزيادة الصادرات

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

الرئيس السيسى يجتمع بوزير الصناعة ويؤكد أهمية مواصلة ترشيد الواردات وزيادة الصادرات

يونيو 27, 2016 - 21:35
التصنيف:

 قال السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باِسم رئاسة الجمهورية، ان الرئيس عبد الفتاح السيسي اجنمع اليوم بالمهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، والمهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة. و إن وزير التجارة والصناعة عرض خلال الاجتماع نتائج جهود الوزارة فى ملف التجارة الخارجية والتنمية الصناعية، ولاسيما فيما يتعلق بترشيد الواردات وزيادة الصادرات كهدف قومى تسعى الدولة إلى تحقيقه. وأضاف 'قابيل"، أن تلك الجهود أسفرت عن النجاح فى ترشيد الواردات بقيمة 4.52 مليار دولار خلال الفترة من يناير إلى أبريل 2016، وزيادة الصادرات بقيمة 260 مليون دولار خلال الفترة من يناير إلى مايو 2016، موضحاً أن الصادرات المصرية حققت زيادة متوالية خلال الشهور الأربعة الماضية بعد أن شهدت انخفاضاً على مدار 15 شهراً. وفى سياق متصل، أشار وزير التجارة والصناعة إلى حملة دعم شراء المنتج المصرى التى تهدف إلى تشجيع المواطنين على شراء المنتجات المصرية دعماً للصناعة المصرية والاقتصاد الوطنى. وأضاف المتحدث الرسمى أن الرئيس السيسي، أكد على أهمية مواصلة إجراءات ترشيد الواردات وزيادة الصادرات، وذلك من خلال تشجيع المنتجات المحلية والصناعة المصرية، بما يساهم فى توفير مزيد من فرص العمل والارتقاء بجودة الصناعة المصرية، مؤكداً أهمية مواصلة حملات دعم وتشجيع المنتجات المصرية بما يساهم فى تحقيق الأهداف المرجوة. وأوضح السفير علاء يوسف، أن وزير التجارة والصناعة عرض خلال الاجتماع كذلك لجهود إنشاء مدينة دمياط للأثاث والعمل على الانتهاء من تصميماتها، حيث تم تأسيس شركة دمياط للإدارة وتسويق الأثاث والتى ستُعنى بإدارة مدينة دمياط للأثاث. كما تم إنشاء مركز تكنولوجيا الأثاث بدمياط والذى سيقوم بإعداد الدراسات التسويقية لمصنعى الأثاث، واختبار الأثاث قبل تصديره، فضلاً عن المساهمة فى فتح أسواق جديدة للأثاث المصرى فى مختلف دول العالم، وسيتضمن المركز مؤسسة تعليمية وأكاديمية للتصميم والابتكار. وعرض الوزير كذلك لجهود إنشاء مدينة الجلود بالروبيكى، والتى سيتم الانتهاء من إنشاء المرحلة الأولى منها خلال شهر يوليو المقبل، مشيراً إلى أن هذه المدينة ستكون لها آثار إيجابية على الأصعدة البيئية والاجتماعية والاقتصادية، حيث سيتم نقل المدابغ إليها من منطقة سور مجرى العيون، ومن ثم ستساهم فى تخفيف حدة التلوث وإيجاد حل نهائى لمشكلة صرف مياه المدابغ، فضلاً عن أنها سترتقى بجودة المصنوعات الجلدية المصرية بما سيساهم فى دعم الاقتصاد الوطنى. ولفت الوزير إلى أن الوزارة قامت بتقديم طلب شراء معدات المدابغ النموذجية.

تصنيف آخر: 
0