جوري

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

جوري

أكتوبر 08, 2017 - 14:44
التصنيف:

 

ما أبهى ازاهر الجوري

و ما أكثر الظالمين على اقتلاعها كانوا  متعاهدين

برائة الوانها كانت تجعل الفراشات بإحاطتها مبتهجين

كان شوكها  كالسيف لا يجرح سوى الطامعين

لكن ما أسوء ان تقع زهرة فى عشق مالك الحديقة

من ظن انه امتلك بنفوذه جمال الطبيعة

ولا تنتظر ممن لم يتعلم سوى الامتلاك ان يكون بالحب من المؤمنين

لكن جوري ظنت ان كل نظرة للجمال بشغف كانت نظرة عاشقين

و فضلت نظرته حتى عن نظرات الفراشات

لم تعي امام عينيه معنى الزمان

لم تعلم ان شوك يديه يجرح اكثر من شوك من لحماية برائته مات

لم تهتم اين البدايات و النهايات

لم تهتم ان كانت سوف تسجن بين صفحات كتاب

 و ان بهجتها سوف يقتلها السكات

لم تعبء ان كانت اوراقها البراقة سوف تكون يوما فتات

علمت فقط انها اصبحت فى دفاتر الزمن فى خانة كان يا ما كان

حتى ازدادت الايام اعتصارا لقدرتها للبقاء

 و كانت تلتهمها صفح الكتاب بحبر يسطر تاريخ الشقاء 

لم يكن بيدها سوى ان تضم جراحها فى صمت تام

و التمني اللعنة للحب و لسحر البدايات .

0