محمد حسن عبدالحافظ يفوز بالمركز الأول في جائزة السرد العربي بأبو ظبي

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

محمد حسن عبدالحافظ يفوز بالمركز الأول في جائزة السرد العربي بأبو ظبي

مايو 05, 2016 - 12:31

 

أبوظبي- حسين أبو السباع: 
 
  واصل الأكاديمي المصري - المدير الأكاديمي في معهد الشارقة للتراث - الدكتور محمد حسن عبدالحافظ نجاحاته، بفوزه بالمركز الأول ضمن جائزة "السرد العربي" التي تنظمها مؤسسة بحر الثقافة، في جناح المؤسسة بمعرض أبوظبي الدولي للكتاب. وقد كرَّم الشيخ خليفة بن محمد بن خالد آل نهيان الفائزين، أمس الأول (2 مايو 2016) في جناح المؤسسة بالمعرض.
وقال الدكتور محمد حسن عبدالحافظ عن عمله الفائز: "منذ منتصف تسعينيات القرن العشرين، وأنا منشغل بموضوع "سيرة بني هلال"، وأنجزت خلال أكثر من عشرين عامًا أطروحتي للماجستير حول "الهلالية في أسيوط"، ثم أطروحتي للدكتوراه حول "سيميائية السيرة الهلالية"، فضلاً عن عشرات الدراسات العلمية والميدانية في الموضوع نفسه". وأوضح د.عبدالحافظ أنَّه برغم انتشار السيرة الهلالية في عدد من البلدان العربية في المشرق والمغرب، فإنها تتنوع وتختلف في بعض صفات الأبطال وطريقة السرد والأداء من بلد إلى آخر.
واستعرض الشخصيات النسائية في السيرة، مقدمًا لمحة موجزة عن أهم الأدوار التي لعبتها كل واحدة منهن، خصوصًا خضرة والجازية وسعدى، موضحًا أنَّ السيرة ليست تاريخًا؛ بل حكايات خيالية ذات دلالات تاريخية.
وركز عبدالحافظ على الدور النسائي في هذه السيرة، بالرغم من أنها تدور حول البطولة الذكورية، مؤكدًا أن العالم لا يستقيم إلا بمشاركة المرأة والرجل في إنجاز أي حدث تاريخي. ومن هذا الجانب، كان اهتمامه بالمرأة وبصوتها السردي وبأدوارها وبشفراتها في هذه السيرة.
يذكر أنه جاء في المركز الثاني كل من عمر الخماري من تونس، والدكتور محمود إسماعيل عبد الرزاق من مصر، أما الجائزة الثالثة، فقد ذهبت إلى الدكتورة وطفى حمادي من لبنان.
 وأنَّ مؤسسة بحر الثقافة، أبو ظبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، هي عبارة عن ملتقى ثقافي أدبي فكري في مجال الاطلاع والقراءة المتعمقة والتحليل والنقد وتبادل في مسائل متعددة وقضايا ذات طابع ثقافي فكري، يرأس مجلس إدارتها الشيخة روضة بنت محمد بن خالد آل نهيان.
وقد أطلقت عام 2016 جائزة للدراسات الأدبية والجمالية، وكان محور دورتها الأولى: السرد العربي: سيرة بني هلال.
 
 
 

 

0