وفاء سعودى لمعلم مصرى سافر من جدة للأقصر ليقدم كلمة شكر لمعلمه

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

وفاء سعودى لمعلم مصرى سافر من جدة للأقصر ليقدم كلمة شكر لمعلمه

نوفمبر 19, 2016 - 11:18
التصنيف:

 تقرير خالد الخليصى
رصد موقع العربية نت، قصة إنسانية بطلها مواطن سعودى ومعلم مسن مصرى، كان يعمل قبل 41 عاماً معلماً فى المملكة العربية السعودية، حيث حرص السعودى البحث عن معلمه عبدالمنعم القاضى، وتمكن عبر فيس بوك من التعرف على مكان اقامته فى محافظة قنا، وقرر دون تردد أن يسافر إليه لقدم كلمة شكر وعرفان.

وتابع الموقع : "البداية من منطقة جازان جنوب السعودية حيث ظل المعلم والخبير التربوي السعودي عبد الله بن أحمد قهار يبحث عن معلمه المصري عبد المنعم القاضي الذي ترك السعودية منذ 41 عاماً لكي يزوره ويشكره على ما فعله معه حيث كانت فترة تدريس المعلم المصري له كما قال هي الأساس والسبب الرئيسي الذي أدى لتفوقه العلمي ووصوله للمكانة التي يرجوها."

وإن الخبير التربوي السعودي وفور وصوله لمنزل العائلة لمقابلة معلمه قال إنه بعدما قرأ رسالة المصري في بريده على الفيسبوك عاد لوالده ليسأله عن المدينة التي ينحدر منها معلمه في قنا فعلم أنها مدينة قفط وعلى الفور كتب على الفيسبوك اسم المعلم كاملا والمحافظة والمدينة طالبا معرفة بيانات الرجل ورقم هاتفه وعنوانه وخلال رحلة البحث قرأ أحد أفراد العائلة التدوينة وتواصل مع المعلم السعودي وكان هذا هو الخيط الأول

ويقول إن الطرفين اتفقا على اللقاء وقال المعلم السعودي خلال الاتصال الهاتفي الأول إنه سيزور مصر خلال أيام واتفقا على الموعد وفي الموعد المنتظر كلفني نجل عمي المعلم المصري أن أستقبل ضيفه الكريم في مطار الأقصر وذهبت إلى هناك وفور وصوله ولقائه بي هتف بصوت عال "تحيا مصر" وخطب في صالة الوصول قائلا "يا إخواني المصريين أنتم لديكم كنوزا لا تعرفون قيمتها، أنا هنا في مصر قاطعا مسافة 3000 كيلو متر لمقابلة معلمي صاحب الفضل الأول بعد الله فيما أنا فيه، حافظوا على بلدكم وكنوزكم"، وهنا يقول عبد الحكيم لقد لاقت كلمات المواطن السعودي إعجاب وتصفيق كافة المتواجدين بصالة الوصول من مسافرين وضباط وعمال وموظفين وغيرهم

ويضيف أنه اصطحب المواطن السعودي لمنزل العائلة وفور وصوله ولقائه بمعلمه المصري لأول مرة بعد 41 عاما قبّل يده ورأسه وجلسا يتبادلان الذكريات والمواقف التي عاشاها وخلال الجلسة كان المواطن السعودي يميل على معلمه ويقبله من حين لآخر

0

أخبار متعلقة