البورصة المصرية تتكبد خسائر تاريخية

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

البورصة المصرية تتكبد خسائر تاريخية

أبريل 06, 2015 - 10:42
التصنيف:

 

 
 
كتب أيمن مصطفى:
 
تكبدت البورصة المصرية أمس خسائر حادة وعنيفة خلال جلسة تعاملات أمس الأحد، بضغوط بيعية من قبل المستثمرين المصريين، وهبط المؤشر الرئيسي ليقترب من مستوى 8500 نقطة بحلول نهاية الجلسة.
 
تواصل البورصة المصرية خسائرها العنيفة والحادة خلال الجلسات الماضية، يتطلع المستثمرون والمتعاملون بالسوق إلى إدارة البورصة التي تفرض عليها هذه الخسائر أن تتخذ بعض الإجراءات التي من شأنها أن تعزز الأداء الإيجابي للبورصة المصرية في أجواء مشحونة بالقلق والتوتر تسيطر على جميع المتعاملين بالسوق.
 
واستمرت معدلات السيولة دون المستوى، وفيما ربط محللون ومتعاملون المبيعات الكثيفة للمستثمرين المصريين بالاستعداد للاكتتابات الجديدة التي من المقرر أن تشهدها البورصة خلال الفترة المقبلة، قال آخرون: إن غياب المحفزات هو أكبر دافع لاستمرار تدني مستويات السيولة والاتجاه إلى البيع.
 
وخلال جلسة تعاملات أمس، خسر رأس المال السوقي نحو 6.6 مليار جنيه بنسبة تراجع تقدر بنحو 1.29% بعدما أنهى جلسة تعاملات أمس عند 502.7 مليار جنيه مقابل نحو509.3 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الخميس الماضي.
 
وعلى صعيد المؤشرات، فقد أغلق المؤشر الرئيسي "إيجي إكس 30" جلسة أمس، متراجعاً بنسبة3.19% عند مستوى 8607 نقاط فاقداً نحو 284 نقطة مقابل نحو 8891 نقطة في إغلاق تعاملات الخميس الماضي.
 
كما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70"، بنسبة 3.15% فاقداً نحو 16 نقطة، بعدما أنهى جلسة أمس عند مستوى 489 نقطة، مقابل نحو 505 نقاط في إغلاق تعاملات الخميس.
 
وامتدت الخسائر إلى المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100" والذي تراجع بنسبة 2.78%، فاقداً نحو 28 نقطة لينهي جلسة تعاملات أمس عند مستوى 997 نقطة مقابل نحو 1025 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.

تصنيف آخر: