فى ذكرى احتفالات اكتوبر مرجان ثقافى ابداعى بقرية الهمامية بالبدارى اسيوط

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

فى ذكرى احتفالات اكتوبر مرجان ثقافى ابداعى بقرية الهمامية بالبدارى اسيوط

أكتوبر 06, 2017 - 12:58
التصنيف:

 

تغطية : خالد الخليصى وعلاء عبد الجليل
فى حضور ألمع نجوم الأدب والثقافة بأسيوط وعدد من المحافظات وفى منظر إبداعى خلاق بحضن الجبل نظمت رابطة الأدباء والشعراء الثقافية مهرجانها الثانى عشر بقرية الهمامية التابعة لمركز البدارى بالتعاون مع إقليم وسط الصعيد الثقافى وفرع ثقافة أسيوط وذلك فى إطار احتفالات الفرع بانتصارات أكتوبر المجيدة تحت عنوان "عظيمة يا مصر".
شهد المهرجان المهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام محافظة أسيوط نائبا عن المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط والعقيد وليد الشحات المستشار العسكرى للمحافظة والدكتورة فوزية أبوالنجا رئيس إقليم وسط الصعيد الثقافى وضياء مكاوى مدير عام فرع ثقافة أسيوط والمهندس أحمد على بدر رئيس مركز ومدينة البدارى وعثمان الحسينى مدير عام الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة والدكتور أحمد عوض مدير إقليم آثار أسيوط وحسين عبد المعطى نقيب الفلاحين بالمحافظة ومحمد شافع مدير قصر ثقافة البدارى ووسام درويش مدير قصر ثقافة أسيوط.
كما شهد المهرجان الأديب عبد الحافظ بخيت متولى مدير عام النشر بالهيئة العامة لقصور الثقافة رئيس رابطة الأدباء والشعراء الثقافية السابق والكاتب المسرحى نعيم الأسيوطى رئيس رابطة الأدباء والشعراء الثقافية والشاعر والناقد أحمد الشافعى أمين عام الرابطة ومحمد عزت مدير المكتب الفنى بفرع ثقافة أسيوط ومجاهد خلف الصحفى بجريدة الجمهورية والصحفى أيمن الهوارى والكاتب حزين عمر والدكتور أيمن الغندور عن أبناء قرية الهمامية ولفيف من الأدباء والشعراء بمحافظات أسيوط وسوهاج والمنيا والقاهرة .
بدأ الحفل بالسلام الجمهورى أعقبه كلمة قرية الهمامة ألقاها الدكتور أيمن الغندور الذى رحب بالحضور وأكد على ما قدمته القرية من أبناءها الين استشهدوا سواء فى حرب أكتوبر وعلى رأسهم الشهيد السيد شاكر أو فى الحرب ضد الإرهاب وعلى رأسهم الشهيد أحمد عادل.
ثم ألقى الدكتور شوقى السباعى المذيع بقناة الصعيد الفضائية عضو مجلس إدارة الرابطة كلمة الإعلاميين الذى أكد على أن الرابطة تجدد العهد أن العمل الثقافى غير الرسمى يسير جنبا إلى جنب المؤسسة الرسمية لكى لا تكون بعيدة عن الوطن وهمومه .
وأشار إلى أهمية انتصارات أكتوبر المجيدة كما أشار إلى دور الكلمة الذى أصبح خطيرا فى هذه الفترة الفارقة فى تاريخ مصر.
وفى كلمته أوضح الأديب عبد الحافظ بخيت متولى رئيس الرابطة السابق أن مصر هى المسافة بين هذا الجبل وتلك الشجرة حيث استطاعت مصر أن تصعد الجبل وتغرس الشجرة.
ثم أعطى لمحة تاريخية عن الرابطة منذ تأسيسها وما قدمته من إنجازات كبيرة على الساحة الثقافية وأنها نظمت 12 مهرجانا بمحافظات أسيوط والغربية والإسماعيلية وبورسعيد وقنا وسوهاج.
وأكد أن هذا المهرجان يختلف عن سابقيه باعتراف الجهات الرسمية والمؤسسات الثقافية مؤكدا على أن الرابطة سوف تستمر بفضل جهود الزملاء من الأدباء والمثقفين.
ودعا متولى وزارة الثقافة أن تتولى كل هذه الكيانات حتى تكون تحت مظلتها ليكون هناك منهج واحد للعمل الثقافى.
ودشن ضياء مكاوى مدير عام فرع ثقافة أسيوط فى كلمته برنامجا يبدأ من الهمامية قريبا بعنوان "أسيوط فكر بلا تطرف وبلا إرهاب" يتضمن معظم المناطق التى تتاخم الجبال بدعم من المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط والدكتورة فوزية أبوالنجا رئيس الإقليم يتضمن الاهتمام بتلك المناطق وعدم تركها لعوامل التخلف التى تؤدى إلى التطرف والإرهاب .
وأطلق مكاوى عدة رسائل اعتبرها بالهامة فى هذا المكان الذى ينعقد فيه هذا المهرجان فى حضن الجبل ووسط هذه الخضرة.
حيث ذكر أن المهرجان ينعقد فى منطقة جبلية وبجوار آثار الهمامية التى تحوى أقدم محكمة فى التاريخ بالإضافة إلى العديد من الآثار فى البدارى ودير تاسا وأننا نحتفل بقادتنا العظام الجنود الذين رفعوا رؤوسنا جميعا وأعادوا لنا العزة والكرامة ودافعوا عن جدودهم الفراعنة .
وأشارت الدكتورة فوزية أبوالنجا رئيس إقليم وسط الصعيد الثقافى إلى أهمية الوعى الثقافى لنشر البهجة فى قلوب الناس وتقديم الكلمة الطيبة مؤكدة أن هذا اليوم يحمل الكثير من انتصارات أكتوبر المجيدة.
ثم ألقى المهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام محافظة أسيوط كلمته التى أكد فيها على اهتمام الدولة بالثقافة باعتبارها أحد السبل الرئيسية لمواجهة الفكر المتطرف، ونشر الوعي بين أبناء الوطن، بما يمكنهم من إدراك حجم الفرص والتحديات، والتسلح بأسباب العلم لإستكمال مسيرة البناء والتنمية.
وأكد على الجليل علي ضرورة العمل الآن علي قدم وساق حتي تصل الخدمة الثقافية للهدف المنشود من إثراء الوعي والمعرفة لدى عامة الجماهير في مختلف مراكز المحافظة
عقب ذلك بدأت الفقرة الشعرية الأولى التى قدمها الشاعران رمضان عبد اللاه وجمال أبو سمرة والتى شارك فيها بأعمالهم الأدبية الشعراء مدثر الخياط وعاطف شعبان وعزة الزرقانى من الإسكندرية ومحمود العيساوى وعضام بدر ومحمد أبوزيد ودرويش السيد وأسامة أبوالنجا وفتحى الصومعى وسيد العربى وعصام بدر وأحمد أبوبكر .
كما أبدعت فرقة الموسيقى العربية بقيادة المايسترو حسام حسنى بأجمل الأغانى الوطنية .
وألقى الكاتب مجاهد خلف الصحفى بالجمهورية محاضرة عن أكتوبر وشخصية مصر تلاها قصيدة لشاعر البدارى ماهر مهران .
ثم بدأت فقرة التكريمات حيث سلمت الثقافة درع التكريم للمهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام محافظة أسيوط والصحفيين مجاهد خلف وهيثم الهوارى واتحاد شباب أسيوط والتى تسملها عقيل إسماعيل رئيس الاتحاد وأحد أبناء البدارى كما تم تكريم الشاعر ماهر مهران والدكتور أيمن الغندور.
كما سلمت رابطة الأدباء والشعراء الثقافية دروع التميز للأديب عبدالحافظ بخيت متولى رئيس الرابطة السابق والدكتور شعبان عبد الحكيم لحصوله على جائزة الدولة التشجيعية وأيمن رجب طاهر لحصوله على جائزة الدولة التشجيعية والدكتور شوقى السباعى للاختياره للتكريم بالمؤتمر العام لأدباء مصر عن الإعلاميين والشاعر ناصر عاشور لحصوله على جائزة الهيئة العامة لقصور الثقافة فرع الرواية .
عقب ذلك استمتع الحاضرون بفقرة الآلات الشعبية التابعة لقصر ثقافة أسيوط تلتها فقرة مواهب البدارى والتى قدمها ابن البدارى الشاعر أحمد شافع وشارك فيها بالغناء سهير على وبالشعر محمد أبوالحسن وبيتر خلف ودعاء عبد الفتاح وندى سيف وسفيان أبوضيف.
عثب ذلك بدأت الفقرة الشعرية الثانية التى قدمها الشاعران أسعد أبوالوفا ورجب لقى والتى شارك فيها الشعراء أحمد عبد العليم الخطيب وشاعر البردة د. سيد عبد الرازق والشاعرة سامية ربيع وفقرة سجال بينهما ، كما شارك فى الفقرة الشاعر محمد متولى الشريف والشاعر مصطفى رشوان السلامى والأديبة عبير كيلانى.
فى حضور ألمع نجوم الأدب والثقافة بأسيوط وعدد من المحافظات وفى منظر إبداعى خلاق بحضن الجبل نظمت رابطة الأدباء والشعراء الثقافية مهرجانها الثانى عشر بقرية الهمامية التابعة لمركز البدارى بالتعاون مع إقليم وسط الصعيد الثقافى وفرع ثقافة أسيوط وذلك فى إطار احتفالات الفرع بانتصارات أكتوبر المجيدة تحت عنوان "عظيمة يا مصر".
شهد المهرجان المهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام محافظة أسيوط نائبا عن المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط والعقيد وليد الشحات المستشار العسكرى للمحافظة والدكتورة فوزية أبوالنجا رئيس إقليم وسط الصعيد الثقافى وضياء مكاوى مدير عام فرع ثقافة أسيوط والمهندس أحمد على بدر رئيس مركز ومدينة البدارى وعثمان الحسينى مدير عام الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة والدكتور أحمد عوض مدير إقليم آثار أسيوط وحسين عبد المعطى نقيب الفلاحين بالمحافظة ومحمد شافع مدير قصر ثقافة البدارى ووسام درويش مدير قصر ثقافة أسيوط.
كما شهد المهرجان الأديب عبد الحافظ بخيت متولى مدير عام النشر بالهيئة العامة لقصور الثقافة رئيس رابطة الأدباء والشعراء الثقافية السابق والكاتب المسرحى نعيم الأسيوطى رئيس رابطة الأدباء والشعراء الثقافية والشاعر والناقد أحمد الشافعى أمين عام الرابطة ومحمد عزت مدير المكتب الفنى بفرع ثقافة أسيوط ومجاهد خلف الصحفى بجريدة الجمهورية والصحفى أيمن الهوارى والكاتب حزين عمر والدكتور أيمن الغندور عن أبناء قرية الهمامية ولفيف من الأدباء والشعراء بمحافظات أسيوط وسوهاج والمنيا والقاهرة .
بدأ الحفل بالسلام الجمهورى أعقبه كلمة قرية الهمامة ألقاها الدكتور أيمن الغندور الذى رحب بالحضور وأكد على ما قدمته القرية من أبناءها الين استشهدوا سواء فى حرب أكتوبر وعلى رأسهم الشهيد السيد شاكر أو فى الحرب ضد الإرهاب وعلى رأسهم الشهيد أحمد عادل.
ثم ألقى الدكتور شوقى السباعى المذيع بقناة الصعيد الفضائية عضو مجلس إدارة الرابطة كلمة الإعلاميين الذى أكد على أن الرابطة تجدد العهد أن العمل الثقافى غير الرسمى يسير جنبا إلى جنب المؤسسة الرسمية لكى لا تكون بعيدة عن الوطن وهمومه .
وأشار إلى أهمية انتصارات أكتوبر المجيدة كما أشار إلى دور الكلمة الذى أصبح خطيرا فى هذه الفترة الفارقة فى تاريخ مصر.
وفى كلمته أوضح الأديب عبد الحافظ بخيت متولى رئيس الرابطة السابق أن مصر هى المسافة بين هذا الجبل وتلك الشجرة حيث استطاعت مصر أن تصعد الجبل وتغرس الشجرة.
ثم أعطى لمحة تاريخية عن الرابطة منذ تأسيسها وما قدمته من إنجازات كبيرة على الساحة الثقافية وأنها نظمت 12 مهرجانا بمحافظات أسيوط والغربية والإسماعيلية وبورسعيد وقنا وسوهاج.
وأكد أن هذا المهرجان يختلف عن سابقيه باعتراف الجهات الرسمية والمؤسسات الثقافية مؤكدا على أن الرابطة سوف تستمر بفضل جهود الزملاء من الأدباء والمثقفين.
ودعا متولى وزارة الثقافة أن تتولى كل هذه الكيانات حتى تكون تحت مظلتها ليكون هناك منهج واحد للعمل الثقافى.
ودشن ضياء مكاوى مدير عام فرع ثقافة أسيوط فى كلمته برنامجا يبدأ من الهمامية قريبا بعنوان "أسيوط فكر بلا تطرف وبلا إرهاب" يتضمن معظم المناطق التى تتاخم الجبال بدعم من المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط والدكتورة فوزية أبوالنجا رئيس الإقليم يتضمن الاهتمام بتلك المناطق وعدم تركها لعوامل التخلف التى تؤدى إلى التطرف والإرهاب .
وأطلق مكاوى عدة رسائل اعتبرها بالهامة فى هذا المكان الذى ينعقد فيه هذا المهرجان فى حضن الجبل ووسط هذه الخضرة.
حيث ذكر أن المهرجان ينعقد فى منطقة جبلية وبجوار آثار الهمامية التى تحوى أقدم محكمة فى التاريخ بالإضافة إلى العديد من الآثار فى البدارى ودير تاسا وأننا نحتفل بقادتنا العظام الجنود الذين رفعوا رؤوسنا جميعا وأعادوا لنا العزة والكرامة ودافعوا عن جدودهم الفراعنة .
وأشارت الدكتورة فوزية أبوالنجا رئيس إقليم وسط الصعيد الثقافى إلى أهمية الوعى الثقافى لنشر البهجة فى قلوب الناس وتقديم الكلمة الطيبة مؤكدة أن هذا اليوم يحمل الكثير من انتصارات أكتوبر المجيدة.
ثم ألقى المهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام محافظة أسيوط كلمته التى أكد فيها على اهتمام الدولة بالثقافة باعتبارها أحد السبل الرئيسية لمواجهة الفكر المتطرف، ونشر الوعي بين أبناء الوطن، بما يمكنهم من إدراك حجم الفرص والتحديات، والتسلح بأسباب العلم لإستكمال مسيرة البناء والتنمية.
وأكد على الجليل علي ضرورة العمل الآن علي قدم وساق حتي تصل الخدمة الثقافية للهدف المنشود من إثراء الوعي والمعرفة لدى عامة الجماهير في مختلف مراكز المحافظة
عقب ذلك بدأت الفقرة الشعرية الأولى التى قدمها الشاعران رمضان عبد اللاه وجمال أبو سمرة والتى شارك فيها بأعمالهم الأدبية الشعراء مدثر الخياط وعاطف شعبان وعزة الزرقانى من الإسكندرية ومحمود العيساوى وعضام بدر ومحمد أبوزيد ودرويش السيد وأسامة أبوالنجا وفتحى الصومعى وسيد العربى وعصام بدر وأحمد أبوبكر .
كما أبدعت فرقة الموسيقى العربية بقيادة المايسترو حسام حسنى بأجمل الأغانى الوطنية .
وألقى الكاتب مجاهد خلف الصحفى بالجمهورية محاضرة عن أكتوبر وشخصية مصر تلاها قصيدة لشاعر البدارى ماهر مهران .
ثم بدأت فقرة التكريمات حيث سلمت الثقافة درع التكريم للمهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام محافظة أسيوط والصحفيين مجاهد خلف وهيثم الهوارى واتحاد شباب أسيوط والتى تسملها عقيل إسماعيل رئيس الاتحاد وأحد أبناء البدارى كما تم تكريم الشاعر ماهر مهران والدكتور أيمن الغندور.
كما سلمت رابطة الأدباء والشعراء الثقافية دروع التميز للأديب عبدالحافظ بخيت متولى رئيس الرابطة السابق والدكتور شعبان عبد الحكيم لحصوله على جائزة الدولة التشجيعية وأيمن رجب طاهر لحصوله على جائزة الدولة التشجيعية والدكتور شوقى السباعى للاختياره للتكريم بالمؤتمر العام لأدباء مصر عن الإعلاميين والشاعر ناصر عاشور لحصوله على جائزة الهيئة العامة لقصور الثقافة فرع الرواية .
عقب ذلك استمتع الحاضرون بفقرة الآلات الشعبية التابعة لقصر ثقافة أسيوط تلتها فقرة مواهب البدارى والتى قدمها ابن البدارى الشاعر أحمد شافع وشارك فيها بالغناء سهير على وبالشعر محمد أبوالحسن وبيتر خلف ودعاء عبد الفتاح وندى سيف وسفيان أبوضيف.
عثب ذلك بدأت الفقرة الشعرية الثانية التى قدمها الشاعران أسعد أبوالوفا ورجب لقى والتى شارك فيها الشعراء أحمد عبد العليم الخطيب وشاعر البردة د. سيد عبد الرازق والشاعرة سامية ربيع وفقرة سجال بينهما ، كما شارك فى الفقرة الشاعر محمد متولى الشريف والشاعر مصطفى رشوان السلامى والأديبة عبير كيلانى.

تصنيف آخر: 
0