سكرتير عام أسيوط ومساعد قائد قوات الدفاع الشعبي يشهدان سيناريو محاكاة لهجوم إرهابي على قناطر أسيوط

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

سكرتير عام أسيوط ومساعد قائد قوات الدفاع الشعبي يشهدان سيناريو محاكاة لهجوم إرهابي على قناطر أسيوط

نوفمبر 14, 2017 - 20:35
التصنيف:

 

أسيوط/ خالد الخليصى

شهد اليوم المهندس محمد عبدالجليل النجار سكرتير عام محافظة أسيوط والعميد أركان حرب مصطفى عبد المجيد مساعد قائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري  سيناريو محاكاة لهجوم إرهابي على هدف حيوى "المنشأة المسئولة عن تأمين قناطر أسيوط" وذلك بالتعاون بين القوات المسلحة ووزارة الداخلية والمحافظة ضمن تدريبات مواجهة الأزمات والكوارث والتعامل مع الظروف الأمنية الطارئة في المنشآت الحيوية بالمحافظة وتقييم الخطط الأمنية ومدى كفائتها وكفايتها للتصدي لأي عمليات عدائية وإرهابية.

حضر سيناريو المحاكاة اللواء هشام الشافعي حكمدار محافظة أسيوط واللواء أشرف سعد مساعد مدير الأمن للشرطة المتخصصة والعميد هاني زغلي رئيس محور التدريب التعبوى بهيئة العمليات والعميد أشرف المساح مساعد قائد المنطقة للأزمات والمقدم وليد الشحات المستشار العسكرى للمحافظة والمقدم أحمد عرابي نائب المستشار العسكرى والنقيب أشرف الأمير مسئول تدريب وعمليات مكتب المستشار العسكري والمقدم محمد الطيب رئيس قسم الحراسات بمديرية أمن أسيوط.

تضمن السيناريو تحرك وانتشار قوات التأمين المتواجدة بالمكان في محاولة لإحباط الهجوم الإرهابي ومحاصرة المهاجمين وحماية الهدف ومنع أي اختراق للموقع  بالإضافة إلى تمشيط محيط مكان البلاغ لتأكد خلوه من وجود أي تهديدات.

وأوضح المهندس محمد عبد الجليل النجار أن المحافظة أجرت العديد من سيناريوهات ادارة الازمة ومحاكاة بعض المواقف الطارئة التي قد تتعرض لها أية منشأة حيوية بالمحافظة وذلك في إطار سياسة الدولة لتطوير وتجهيز غرف إدارة الأزمات وتدريب العاملين في الدولة وأجهزتها المختلفة على التعامل مع الأزمات والكوارث وتقليل الخسائر البشرية والمادية في إطار التعاون والتنسيق الكامل مع القوات المسلحة للاستفادة من خبراتها والتدريب على تلاشي أوجه القصور التي تشوب أداء بعض الجهات أوالعاملين خلال عمليات التدريب للحفاظ على أرواح وممتلكات المواطنين ونشر الأمن والأمان في ربوع مصر كلها.

وأكد العميد مصطفى عبد المجيد مساعد قائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري أن التخطيط وإتخاذ كافة الإحتياطات اللازمة من خلال الدراسة العملية للمنشآت الحيوية المراد تأمينها والتعرف على نقاط الضعف بها وتلافيها يعطى أفضلية لقوات تأمين هذه المنشآت في رد أى عدوان عليها دون الحاجة للإعتماد كليًا على الإمدادات القادمة لتأمين هذه المنشآت في حالة تعرضها لأى مخاطر أو تهديدات.

كما قام مساعد قائد قوات الدفاع الشعبى بتفقد حدود المنشأة وأبراج الحراسة وعنابر المجندين ودفاتر اليومية للمنشأة ومجسم تفصيلي لقناطر أسيوط لإستعراض خطة الصدى لأى هجمات أو تهديدات على المنشأة.

0

أخبار متعلقة