ضرورة تجنبك للشكوك المرضية!

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

ضرورة تجنبك للشكوك المرضية!

يناير 30, 2018 - 10:25
التصنيف:

 

ضرورة تجنبك للشكوك المرضية!

بقلم/ مي خفاجة

الثقة بالذات لدى طلاب الجامعة، سوف نتناول مفهوم الثقة بالذات، أهمية الثقة بالذات لدى طلاب الجامعة، مقومات الثقة بالذات، الثقة بالذات في ضوء نظريات علم النفس، السلبيات المترتبة على انعدام الثقة بالذات.

الثقة بالذات يقصد بها العلاقة التفاعلية بين التفكير العقلاني والاتزان الانفعالي، وبالتالي تكون السلوكيات إيجابية، وهذا يعبر عن مستوى التوافق النفسي لدى الفرد، وتعتمد الثقة بالذات على نظرة الإنسان لنفسه سواء كانت النظرة إيجابية أو سلبية فسيكون عرضة للتردد وعدم الاطمئنان للإمكانيات وهذا هو بداية الفشل.

 أهمية الثقة بالذات: تتمثل أهمية الثقة بالنفس في (تحقيق الاتزان النفسي، واستمرار اكتساب الخبرة، والنجاح في العمل، والقدوة والتأثير، وحب الآخرين، ومواجهة الصعاب والمشكلات).

 مقومات الثقة بالذات: هناك مقومات تؤثر في الثقة بالذات وتعمل على تعزيزها وتجعل منها قوة لا يستهان بها في بناء شخصية الفرد وفي نموه النفسي وحدوث الاستقرار والصحة النفسية السليمة ومن هذه المقومات: مقومات جسمية، وعقلية، ووجدانية، واجتماعية، واقتصادية، فالمقومات الجسمية تتمثل في (الاتساق الحركي، وجمال الطلعة، وجاذبية الشخصية، القدرة التعبيرية بالحركات، واستخدام نبرات الصوت مع الإشارات بما يتناسب مع الموقف)، والمقومات الوجدانية تتمثل في (الخلو من المخاوف المرضية والشكوك المرضية والوساوس، التحلي بتعاليم ديننا الحنيف، ورفض الذل والهوان)، والمقومات الاجتماعية تتمثل في (عدم الشعور بالعزلة الاجتماعية، مواجهة ضغوط الحياة، مواجهة المستقبل بكل شجاعة)، المقومات العقلية تتمثل في (قوة الذاكرة، والذكاء، والخيال، واستعداد الفرد للتعلم، مواجهة المشكلات التي تواجهه أو تصادفه في حياته)، المقومات الاقتصادية تتمثل في (يرتبط الكسب ارتباطًا وثيقًا بثقة الشخص بنفسه لأنه يكون قادرًا على تلبية احتياجاته).

0