محافظ أسيوط يشارك في ندوة ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة بين الواقع وأحلام الشباب

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

محافظ أسيوط يشارك في ندوة ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة بين الواقع وأحلام الشباب

أبريل 15, 2018 - 21:36
التصنيف:

 كتب خالد الخليصى

محافظ أسيوط يشارك في ندوة ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة بين الواقع وأحلام الشباب

الدسوقي: قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة حظى بإهتمام كبير من الحكومة ومازال يواجه العديد من التحديات

المحافظ يدير إحدى الجلسات يؤكد أهمية نشر ثقافة العمل الحر وتشجيع الشباب لإقامة مشروعاتهم

 

أكد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط أن قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة حظى بإهتمام كبير من الحكومة المصرية خلال الفترة الماضية حيث تم إطلاق العديد من المبادرات والخطط لدعمه وتنميته ورغم ذلك مازال هذا القطاع يواجه العديد من التحديات الأمر الذي يتطلب زيادة الاهتمام بريادة الأعمال وتشجيع الابتكار بإعتبارهما مفتاح التنمية الاقتصادية وركيزة الانطلاق بهذا القطاع.

جاء ذلك خلال ندوة ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة بين الواقع وأحلام الشباب التى نظمها المركز المصرى للدراسات الاقتصادية بقرية أسيوط للأبداع بالمنطقة التكنولوجية بمدينة أسيوط الجديدة بحضور اللواء عبد الحميد الهجان محافظ قنا والدكتور زياد بهاء الدين نائب رئيس الوزراء الأسبق والدكتور رضا فرحات محافظ الأسكندرية السابق والدكتور مصطفى عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب المصرية الأسبق والدكتورة عبلة عبد اللطيف المدير التنفيذى ومدير البحوث بالمركز المصرى للدراسات الإقتصادية والمهندس محمد عبد الجليل سكرتير عام المحافظة ورميح عبد الحسيب مدير جهاز تنمية المشروعات بأسيوط وايهاب عبد الحميد نائب رئيس الجهاز ومدحت أحمد حسن مدير إدارة الاستثمار بالمحافظة والعديد من رجال الأعمال والمستثمرين ورواد الأعمال بمحافظات الصعيد واتحاد شباب أسيوط.

ناقشت الندوة خلال عدة جلسات التعريف بمنظومة ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة والإطار المؤسسي الأمثل لإدارة منظومة المشروعات الصغيرة والمتوسطة وأهم المعوقات التي تواجه المنشآت الصغيرة والمتوسطة والمشكلات والإجراءات التي تواجهها ودور أجهزة الدولة المعنية في دعم المشروعات مع استعراض نماذج من الأفكار الرائدة لبعض المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وقال المحافظ أننا لابد أن نعترف أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تواجه العديد من التحديات ونتطلع معكم لتيسير التمويل من البنوك والخدمات غير البنكية التي لها مردود ايجابي وبخاصة في العمليات التمويلية من التأمين والتأجير وغيرها حيث يعمل بأسيوط العديد من البنوك التي تقوم بتقديم التمويل اللازم للعديد من المشروعات كما يشارك المجتمع المدني في تقديم التمويل لمشروعات الشباب والمرأة فضلًا عن جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة وصندوق تحيا مصر اللذان قاما بتمويل العديد من المشروعات مؤخرا بالمحافظة بالإضافة إلى تمويل من وزارة التنمية المحلية من خلال مبادرة مشروعك حيث وصل عدد المشروعات إلى 4500 مشروع بتكلفة تصل إلى280 مليون جنيه مشيدًا بدور الغرفة التجارية بأسيوط لما تقدمه للشباب من تدريب على ريادة الاعمال وإدارة المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

فيما أشار اللواء عبد الحميد الهجان محافظ قنا إلى إن المشروعات الصغيرة هي إحدى أهم القطاعات لما توفره من فرص عمل للشباب خاصة وأن رأس مالها الصغير يساعدها علي الإنتشار الجغرافي ووصولها إلي المناطق المحرومة لافتًا إنه تم تخصيص مساحة 300 ألف متر مربع بنجع حمادي لإنشاء مجمع للصناعات وتقوم المحافظة بالتنسيق مع الجمعيات الأهلية لكونها شريك في التنمية لتوفير التمويل اللازم وبالتعاون مع المبادرة المصرية المتكاملة وتم إستخدام بعض الأصول لإقامة أول مجمع صناعي للشباب والمرأة وتم تعيين 100 فتاة كمرحلة أولي.

بينما أوضح المهندس محمد عبد الجليل النجار سكرتير عام المحافظة أن فعاليات هذه الندوة تتواكب وتتزامن مع جهود الحكومة لدفع عمليات التنمية المستدامة من خلال انشاء المجمعات الصناعية حيث يشمل كل مجمع منها على 200 مصنع جاهزة بالتراخيص كما يجرى تطوير لحاضنات الاعمال ايمانًا من الحكومة بأهمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وقد شاركت المحافظة مع الغرفة التجارية في تسليم عقود ورش مجمع الصناعات الصغيرة وهو يضم 102 ورشة صناعات صغيرة كمرحلة أولى لافتًا إننا نواجه العديد من التحديات في الصادرات حيث تمثل نسبة الصادرات 4% بالنسبة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة فلا تستطيع النفاذ للسوق الخارجية.

وقالت الدكتورة عبلة عبد اللطيف المدير التنفيذى ومدير البحوث بالمركز المصرى للدراسات الإقتصادية أنه تم عقد سلسلة من الندوات بالمحافظات بهدف تقديم الدعم اللازم لزيادة الوعي المجتمعي بثقافة العمل الحر وتحفيز الشباب على الابتكار وعلى ريادة الاعمال وتأهيلهم لإقامة وإدارة مشروعات صغيرة توفر لهم ولغيرهم فرص عمل مستقرة.

وقد أدار المهندس ياسر الدسوقي إحدى الجلسات التي تم خلالها عرض لبعض المشروعات الرائدة حيث تم عرض مشروعين أحدهما لتصنيع الخشب الحبيبي من المخلفات الزراعية وأخر لاستغلال المخلفات في تصنيع الوقود الحيوي والسماد العضوي وأشاد المحافظ بهذه المشروعات لافتًا أنها نماذج رائدة بالفعل لأنها تساهم في التخلص من المخلفات الموجودة في البيئة والتي نواجه مشاكل في التخلص منها لافتًا إلى دعم المحافظة لمثل هذه المشروعات التي تخدم المجتمع وتعمل على إعادة تدوير المخلفات مثمنًا جهود هذه الشباب في السعي نحو إقامة مشروعاتهم الخاصة وقال إن نشر ثقافة العمل الحر هى إحدى محاور استراتيجية الدولة ورؤيتها نحو تهيئة بيئة محفزة على الابتكار والتطوير علاوة على إتاحة التمويل والدعم الفني الملائم مما يؤدي إلى تشجيع شباب الخرجين على إقامة مشروعات صغيرة توفر لهم ولغيرهم فرص عمل مستقرة بدلا من السعى خلف الوظائف التقليدية والعمل على إتاحة فرص عمل بما يساهم فى الحد من مشكلة البطالة وزيادة دخل الأسرة وتنمية الاقتصاد والدخل القومي المصرى.

 

0

أخبار متعلقة