محافظ أسيوط يفتتح بيت القديسة مريم بأسيوط بعد تطويره فى إطار إحياء مسار رحلة العائلة المقدسة

اخر قرائه من
اقل من
1 دقيقه
قراءت الموضوع

محافظ أسيوط يفتتح بيت القديسة مريم بأسيوط بعد تطويره فى إطار إحياء مسار رحلة العائلة المقدسة

مايو 28, 2018 - 20:55
التصنيف:

 

أسيوط / خالد الخليصى

 

افتتح المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط يرافقه الانبا يوأنس مطران أسيوط للاقباط الارثوذوكس "بيت القديسة مريم " بدير درنكة بالجبل الغربى بعد تطويره على احدث المقاييس العالمية وذلك لاستقبال واستضافة السائحين وزوار دير السيدة العذراء مريم والذى يعد احد اهم محطات مسار رحلة العائلة المقدسة بأسيوط .

بحضور اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط والمهندس محمد عبد الجليل النجار سكرتير عام محافظة أسيوط واللواء اركان حرب توفيق خالد رئيس أركان المنطقة الجنوبية العسكرية والدكتور احمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط واللواء أسامة جاد رئيس مكتب هيئة الرقابة الادارية بأسيوط واللواء حاتم رياض مفتش مباحث الامن الوطنى والدكتور عواد احمد على السكرتير العام المساعد ونواب رئيس جامعة أسيوط ولفيف من القيادات الامنية والتنفيذية وبعض اساقفة الكنيسة الارثوذوكسية بأسيوط واعضاء اتحاد شباب أسيوط .

وقال محافظ أسيوط – خلال الافتتاح – ان الدولة لاتألو جهدا للنهوض بالمزارات الدينية والاماكن الاثرية والتاريخية وخاصة محطات مسار رحلة العائلة المقدسة والتي تم وضعها على خريطة السياحة العالمية وتعد قبلة للحجاج المسيحيين من أنحاء العالم ومن أهم المزارات الدينية والأثرية فى العالم مشيرا الى اعتماد المحافظة مبلغ 18 مليون جنيه بالتنسيق مع وزارة النقل لبدء أعمال الصيانة والرصف للطرق الواقعة فى مسار رحلة العائلة المقدسة خلال الاسابيع القادمة وفرش وتجهيز 11 كنيسة ومزار ديني بقرى ومراكز المحافظة وذلك إحياءًا لمسار رحلة العائلة المقدسة والذى توليه الدولة وعلى رأسها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية اهتمامًا كبيرًا بإعتبارها من أهم أماكن الجذب السياحي ومصدر هام للدخل القومي وخاصة بعد وضع تلك المزارات على خريطة السياحة العالمية .

وأكد الدسوقي على أهمية وقيمة مسار رحلة العائلة المقدسة الروحية والدينية عند المسيحيين فى مصر والعالم والتي تعتبر أسيوط من أهم محطاتها نظراً لوجود الدير المحرق بالقوصية ودير العذراء بدرنكة بمركز أسيوط لافتا إلى التعاون المثمر بين الاجهزة التنفيذية للمحافظة والقيادات الكنسية لتطوير الطرق المؤدية إليها وتوفير جميع الخدمات التي تحتاجها تلك الأماكن وذلك لزيادة أعداد الوفود السياحية والزائرين للمحافظة وتوفير كافة سبل الراحة لهم والذى يتجاوز أعدادهم أكثر من 5 مليون زائر من المسيحيين والمسلمين طوال أيام العام .

وعبر رئيس جامعة أسيوط عن سعادته لحضور احتفالية افتتاح بيت القديسة مريم مشيرا الى اهمية توفير جميع الخدمات التى تخدم المزارات والاماكن الاثرية والدينية بالمحافظة وخاصة محطات مسار رحلة العائلة المقدسة والتى تعتبر محافظة أسيوط اهم محطاتها .

ووجه الانبا يوأنس الشكر لمحافظ أسيوط ولجميع القيادات التنفيذية والامنية على دعمهم الكامل للنهوض بمحطات مسار رحلة العائلة المقدسة بأسيوط مشيرا الى ان بيت القديسة مريم تم افتتاحه بعد عمليات تطوير شاملة كفندق سياحى عالمى يتكون من 96 غرفة و4 سويت بطاقة 200 سرير بالاضافة الى قاعة مناسبات ومؤتمرات ومطعم ضخم وذلك فى إطار جهود الكنيسة لتوفير خدمة فندقية متميزة للوفود السياحية ولزوار دير السيد العذراء مريم والاماكن السياحية والاثرية بأسيوط .

تصنيف آخر: 
0

أخبار متعلقة